تصريح ول عبد العزيز عن اقالة قائد اركان تثبت براءة النقيب ول بيروك

أحد, 12/22/2019 - 01:08

(وكالة الرأي الإخبارية )قال ول عبد العزيز في تصريح له وذلك من خلال مؤتمره الصحفى الأخير انه أقال أحد قادة الأركان ملمح بذلك الي  الجنرال فيلكس نكرى قائد الحرس الوطنى أنذاك  في ما بات يعرف بملف خزينة الحرس الوطنى حيث ارسلت مفتشية القواةالمسلحة تفتيش الى قيادةأركان الحرس الوطنى وبعد التفتيش للخزينة العامة للحرس والتى كان النقيب عبدالله ول بيروك هو الخازن العام لم تظهر اي خروقات نقديةالا في بعض الحسابات البنكية تابعة للجنرال فيلكس نكرى ولم تستطع لجنة التفتيش الوصول اليها لنفوذ الجنرال وتمت إحالة النقيب عبدالله ول بيروك الى التحقيق والقضاء وطلب المعنى تعميق التحقيق على مستوى الدرك الوطنى وتم أستدعاء عقيد من الحرس لتاتى اوامر عليا بتوقيف التحقيق وإحالة النقيب الحلقة أضعب الى القضاء واحالته الى السجن من دون تعميق لحقيق وأستجلاب خبرة قضائية مختصة التى طالب بها النقيب عبدالله ول بيروك ولم يستجب لها القضاء وبعد خمسة اشهر من سجن النقيب تمت إحالة  الجنرال فيلكس نكرىي إلى التقاعد كعقوبةناعمة والتى تحدث عنها ول عبدالعزيزفي خرجته إعلاميةالأخيرة والتى طالب من خلالها السماح من من تم ظلمهم في هذا الملف وهي إشارة واضحة الي ول بيرزك  ولا يزال النقيب عبدالله ول بيروك مسجنون يعانى الظلم والمرض ويطالب بحرية من اجل العلاج